تمتلك شركة الصفوة، أكبر شركة ألبان متكاملة في السلطنة، قاعدة متنامية تشمل فئات مختلفة من العملاء، وترسخ الشركة مكانتها من خلال تقديم الحليب الطازج ومنتجات الألبان ذات الجودة العالية، كما تحظى اللبنة التركية واللبن الطازج وشراب اللبن بشعبية متزايدة في السوق.

وقال متحدث باسم شركة ألبان الصفوة: "تتمتع الصفوة بخبرة واسعة تمتد لأربعة عقود، ولديها فهم عميق بمتطلبات السوق المحلي والخيارات المفضلة لدى المستهلكين، باعتبارها شركة عمانية 100٪". وأضاف، قائلا: "لقد شهدها خلال فصل الصيف، زيادة الطلب على اللبن الطازج واللبن المنكه وتشكيلة شراب اللبن الذي يتوفر بنكهة الكمون أيضا، وهو مصدر معروف للعناصر الغذائية المفيدة ويساعد في الحفاظ على رطوبة الجسم وتعويض السوائل المفقودة".

وبهدف تقديم خيارات متنوعة تناسب مختلف الأذواق لدى المستهلكين، تقدم الصفوة شراب اللبن بمجموعة متنوعة من النكهات. حيث يتوفر شراب اللبن كامل الدسم، إضافة إلى اللبن بنكهة المانجو اللذيذة، في حين يتوفر اللبن الطازج الطبيعي وبنكهة الكمون.

كما تعد اللبنة التركية والطرية من الصفوة إحدى منتجات المستهلكين المفضلة. وأكدت البحوث أن اللبنة مصدر صحي للبروتين والبروبيوتيك. ويمكن إضافة اللبنة إلى مجموعة متنوعة من الأطباق لتحضير وجبة شهية وبطعم غني.

وفي تعليقه حول المنتج، قال المتحدث: "تتميز اللبنة التركية بنكهة متكاملة ومميزة يحبها عملاؤنا، فهي لا تحتوي على قيمة غذائية عالية وحسب، بل يمكن استخدامها أيضا لإعداد وجبات متنوعة، تكون خفيفة وصحية في ذات الوقت، للاستمتاع بألذ وأشهى الأطباق المحضرة من مكونات طبيعية طوال اليوم".

ويمكن إضافة اللبنة التركية من الصفوة، مع أحد الوجبات المفضلة محليا، مثل بابا غنوش أو الفلافل أو أوراق العنب أو حتى مع الخبز العادي، وإضافة لمسة خاصة إلى أي طبق، وغالبا ما تستخدم لتحضير الفطائر ورقائق البطاطا والسلطات.

وقالت أسماء بنت عبدالله البادية، إحدى عملاء الصفوة المخلصين: "أحب اللبنة التركية من الصفوة لأنها غنية بالنكهة والمكونات المفيدة، وتضيف طعما مميزا إلى أطباقي المفضلة. أنا أستخدم اللبنة التركية لتحضير مجموعة متنوعة من الأطباق، وخلال مواسم الأعياد غالبا ما أجرب وصفات جديدة تتمتع بها عائلتي دائما". وأضافت: "عندما أفكر في تقديم وجبة خفيفة وسريعة وسهلة الهضم لأطفالي، عادة ما أصنع لهم شطيرة مع اللبنة والخضروات ورشة من الزعتر، وأقدم لهم بجانبها اللبن الذيذ من الصفوة".

في الوقت الذي تسعى فيه الصفوة لتشجيع المستهلكين على اتباع أنماط صحية، فإنها تتبع أيضًا جميع الإجراءات للتأكد من التزام منتجاتها وعملياتها بمعايير الجودة العالية. كما تفخر شركة ألبان الصفوة ببنيتها الأساسية المتطورة، وامتلاكها لأنظمة توزيع حديثة، وقد شهدت نموًا ثابتًا على مر السنوات ساهم في توسيع عملياتها لتلبية الطلب المتزايد على منتجاتها ذات المذاق الفريد والمميز.