أصبحت الصفوة، إحدى أكبر شركات الألبان المتكاملة في السلطنة، رفيق الوجبات المفضل للعائلات، بفضل خبرتها الواسعة بالسوق المحلية، وقدرتها على تقديم منتجات طازجة مصنوعة في عمان، مما يجعلها الخيار الأمثل للباحثين عن غذاء صحي في وجباتهم، والوجبات الخفيفة للأطفال وأثناء التنقل. ولمحبي الطعم المحلي الأصيل، تقدم الصفوة أفكار مبتكرة لوصفات صحية وشهية تحلَي السفرة مع منتج الزبادي الطازج.

يتم إنتاج زبادي الصفوة من حليب البقر النقي، ويحتوي على مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية. حيث يمكن تناوله مباشرة أو من خلال إضافته إلى وصفة خفيفة لطعم ألذ. وبهدف تلبية احتياجات جميع فئات العملاء، يأتي زبادي الصفوة في علب بأحجام مختلفة تتراوح بين 90 جرام و10 كجم، بما في ذلك عبوات بالحجم العائلي.

مؤكدة الطعم المميز لطبق الدجاج مع تتبيلة زبادي الصفوة، قالت إحدى زبونات الصفوة العمانيات: "بمجرد مزج زبادي الصفوة الغني بالنكهة الطازجة والعناصر الغذائية المفيدة مع عصير الليمون ومسحوق الثوم والبصل والبهارات والملح، تصبح التتبيلة مثالية للدجاج المشوي مع الخضار. أنا أعتمد على منتجات الصفوة لإضفاء لمسة خاصة عند تحضير الوجبات التي تحبها عائلتي".

عموما يعرف الزبادي بدوره الحيوي في تحسين صحة الجسم، وتعزيز المناعة، وهو مفيد جدا للقلب. كما أن عنصر البروبيوتيك الموجود في الزبادي يعزز من صحة الجهاز الهضمي.

ويحب بعض المستهلكين، صنع سموثي الزبادي بمزجه مع أنواع مختلفة من الفواكه، مثل الفراولة والرمان والموز، وطريقة تحضيره سهلة جدا، حيث يتم استخدام عبوة واحدة من زبادي الصفوة، وكوب لبن وثمرة موز مقطعة إلى شرائح، وبالتالي تخفق المكونات في الخلاط الكهربائي مع إضافة مكعبين من الثلج. بعد أن يصبح قوام سموثي الموز باللبن ناعما يقدم في كأس وتزيينه ببعض المكسرات المشكلة، للاستمتاع بألذ طعم طازج ومنعش.

وأكثر من ذلك بكثير، وصفات مثل السموثي والزبادي مع الشوفان، ليست سهلة الإعداد فحسب، بل يمكن تخزينها في الثلاجة أيضا لمدة تصل إلى يومين.

من جانب آخر قالت صاحبة مطعم عماني أنها تفضل تقديم زبادي الصفوة مع أنواع الأرز، بحيث تقوم بتحضير صلصة مميزة تحتوي على عبوة من الزبادي وقليل من الملح والثوم المهروس والسماق والطحينية وزيت الزيتون وعصير الليمون، ومع مزج المكونات جيدا وتناولها مع كبسة اللحم أو الدجاج أو البرياني أو الأرز المسلوق، يمكن الاستمتاع بطعم لا يضاهى.

مع زبادي الصفوة، يمكن للأمهات إعداد وجبة سهلة وصحية بمزجه مع أي نوع من الفواكه التي يحبها الطفل. حيث يتم مزج ملعقة صغيرة من العسل وبسكويت مطحون في الخلاط مع علبة من زبادي الصفوة وقطع من الجوافة المقشرة ومنزوعة النواة، إذا كان قوام الخليط خفيفا يفضل إضافة المزيد من البسكويت حسب الرغبة. ويمكن إستبدال الجوافة بفاكهة أخرى مثل الكمثرى أو التفاح، ولكن يجب سلقها وهرسها أولا، وبعد ذلك تضاف إلى المكونات الأخرى، ولتشجيع الطفل على تناول هذه الوجبة المفيدة، يمكن تزيين الطبق بقطع من الفاكهة. 

تفخر شركة ألبان الصفوة بوجود مرافق معالجة حديثة، وشبكة توزيع فعالة لجميع مناطق السلطنة، مع وجود فريق استثنائي من الخبراء الذين يلتزمون بالحفاظ على أعلى معايير التميز. وقد أثبتت الشركة من خلال خبرتها الممتدة منذ عام 1983 في انتاج الألبان ومشتقاتها، التزامها بتقديم منتجات محلية ذات جودة عالية لزبائنها.